السبت, 29 ربيع الآخر 1443 هجريا, الموافق 4 ديسمبر 2021 ميلاديا

‏الغذاء والدواء الأميركية توافق على جرعة معزّزة مختلفة

‏الغذاء والدواء الأميركية توافق على جرعة معزّزة مختلفة

أعلنت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، الأربعاء، موافقتها على منح متلقي اللقاحات المضادة لكوفيد-19، جرعة معزّزة من لقاح مختلف.
وستسمح هذه الخطوة بإتاحة الجرعة المعززة لغالبية البالغين الذين تم تطعيمهم بالكامل وتجاوزوا فترة الانتظار الموصى بها، وفق ما نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال”.
ومن شأن السماح بخلط اللقاحات أن يساعد على ضمان توافر الجرعات لأي شخص يريدها، ضمن المؤهلات المذكورة سابقا، مع زيادة الخيارات المتاحة للأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل، وفقا للسلطات الصحية.
وكانت الإدارة قد أعلنت، الشهر الماضي، موافقتها منح الجرعات المعززة للقاحات كوفيد-19، لمن تزيد أعمارهم عن 65 عاماً والمعرضين لخطر الإصابة الحادة بالمرض، بعد مضي ستة أشهر على تلقيحهم الكامل.
وتأتي خطوة إدارة الغداء والدواء، بعد نتائج دراسة “المزج والمطابقة” الممولة فيدرالياً التي قدمها باحثون إلى لجنة الخبراء التي تقدم المشورة لإدارة الغذاء والدواء.
وقدمت الدراسة، التي أشرفت عليها “معاهد الصحة الوطنية” (أن آي إتش) إلى لجنة استشارية تابعة لـ “أف دي أيه”، الأسبوع الماضي.
ووجدت الدراسة أن متلقي جرعة واحدة من لقاح “جونسون أند جونسون” والذين تلقوا جرعة معززة من “موديرنا” شهدوا ارتفاع مستويات الأجسام المضادة لديهم بمقدار 76 ضعفًا في 15 يوماً، مقارنة بزيادة قدرها أربعة أضعاف فقط بعد جرعة إضافية من “جونسون أند جونسون”.
كما أظهرت الدراسة أن جرعة معززة من لقاح “فايزر-بيونتيك” نجحت في رفع معدلات الأجسام المضادة لدى متلقي جرعة من “جونسون أند جونسون” بنسبة أعلى من جرعة معززة من اللقاح ذاته.