الثلاثاء, 21 صفر 1443 هجريا, الموافق 28 سبتمبر 2021 ميلاديا

تعليم الليث» يطلق حملة لقاح «كورونا» بالشراكة مع «الصحة»

تعليم الليث» يطلق حملة لقاح «كورونا» بالشراكة مع «الصحة»

دشن محافظ الليث بالنيابة عمران بن حسن الزهراني، ومدير التعليم بمحافظة الليث الدكتور زكي بن رزيق الحازمي، حملة لقاح فايروس كورونا (كوفيد-19) لمنسوبي إدارة التعليم بمحافظة الليث طلاباً وطالبات، ومعلمين ومعلمات، وإداريين وإداريات، التي تقام في إطار الشراكة والتعاون بين إدارة التعليم والمركز الصحي بالليث.
جاء ذلك بحضور مساعد مدير التعليم للشؤون المدرسية الدكتور علي بن محمد السوادي، ومساعد مدير مستشفى الليث علي الزبيدي، ومدير مركز صحي الليث أحمد البركاتي، وعدد من القيادات التعليمية بإدارة التعليم.
بدوره، أكد مدير التعليم بمحافظة الليث الدكتور زكي بن رزيق الحازمي أن هذه الحملة تأتي وفقاً لتوجيهات القيادة الرشيدة للحفاظ على صحة وسلامة الإنسان؛ واستعداداً للعودة الآمنة للمدارس، وبداية العام الدراسي الجديد.
ودعا الحازمي كافة الكوادر التعليمية والإدارية والإشرافية والطلبة في الفئات العمرية المحددة كافة إلى المبادرة بالحصول على لقاح فايروس كورونا؛ حرصاً على صحتهم، وسلامة أسرهم ومجتمعهم، والمساهمة في العودة للحياة الطبيعية، ولضمان انتظام العملية التعليمية.
وأشاد بتفاعل واهتمام أولياء الأمور والأسر؛ ومبادرتهم بحصول أبنائهم على اللقاح للفئة المستهدفة عمرياً، وذلك ضمن الشراكة الفاعلة للأسرة مع إدارة التعليم، والتكامل مع جهود الدولة الرامية للحفاظ على الصحة والسلامة العامة.
كما قدم شكره لمنسوبي المركز الصحي بالليث على جهودهم الكبيرة في تسخير كافة التجهيزات والإمكانات لتقديم اللقاح لمنسوبي الإدارة والطلاب والطالبات، وسط تنظيم رائع ومميز ومشاركة فاعلة ومميزة للمتطوعين والمتطوعات من أبناء وبنات المحافظة.
وأعرب الحازمي عن شكره لكل القائمين على الحملة، مطالباً جميع الجهات بالتعاون معهم لإنجاح الحملة، في ضوء الخطط والبرامج المعتمدة لتنفيذها.
من جانبه، قال المساعد للشؤون المدرسية الدكتور علي بن محمد السوادي، إن هذه الحملة تأتي ضمن جهود الإدارة لحث منسوبيها على أخذ لقاح فايروس كورونا، مبيناً أن إدارة التعليم عملت منذ وقت مبكر على تكثيف التوعية بأهمية أخذ اللقاح، حيث نفذت الإدارة حملتها الصحية التوعوية (حصن) لرفع الوعي الصحي لأفراد المجتمع، وحصر كافة الذين تلقوا اللقاح، وتقديم الدعم اللازم لمن لم يتلقوا اللقاح، وتعزيز الجهود الصحية المتعلقة بتعريف كافة الفئات المستهدفة بأهمية المبادرة إلى أخذ لقاح فايروس كورونا لما له من دور مهم في توفير بيئة عمل مناسبة وصحية وآمنة، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية.
وقال السوادي: حرصت إدارة التعليم على إعداد وتنفيذ حزمة من الخطط والبرامج الصحية والإعلامية والتقنية للمساهمة في التعريف بأهمية اللقاح ودوره الفاعل في الوقاية من فايروس كورونا والحد من انتشاره.