السبت, 9 شوّال 1439 هجريا, الموافق 23 يونيو 2018 ميلاديا

25 قتيلا في أعمال عنف عرقية وسط مالي

25 قتيلا في أعمال عنف عرقية وسط مالي

قتل 25 شخصا على الأقل فى وسط مالى الأسبوع الماضى فى أعمال عنف عرقية دارت بين رعاة من البدو الرحل من اتنية “فولاني” ومزارعين من اتنية “دوغون”، بحسب ما أعلن مسؤولون أمس الثلاثاء.

ومنذ سنتين يشهد وسط مالى أعمال عنف متزايدة بين أفراد من اتنية “فولاني”، وهم بغالبيتهم من البدو الرحل الذين يعملون فى تربية المواشي، وآخرين من اتنينتى “بامبارا” و”دوغون”، وهم مزارعون بغالبيتهم، وذلك بسبب نزاعات على الأراضى والمراعي.

وقال عبد العزيز ديالو رئيس جمعية “تابيتال بولاكو”، وهى بمثابة رابطة لأبناء اتنية “الفولاني” فى مالى أنه “فى الأيام الثمانية الأخيرة، قتل 25 من أفراد الفولانى على أيدى صيادين من اتنية دوغون يملكون ـسلحة لا تتوفر إلا فى مخازن الجيوش النظامية”.