الخميس, 26 جمادى الآخر 1441 هجريا, الموافق 20 فبراير 2020 ميلاديا

‏غياب جماعي بمدارس “بيرين ⁧‫#الليث‬⁩” والسبب “أزمة الـ6 ريالات”

‏غياب جماعي بمدارس “بيرين ⁧‫#الليث‬⁩” والسبب “أزمة الـ6 ريالات”

امتنع عدد من متعهدي النقل في قرية “بيرين” شرقي محافظة الليث، المتعاقدين مع شركة “حافل”، عن إيصال الطلاب والطالبات إلى مدارسهم؛ بسبب تدني تكاليف النقل للطالب الواحد إلى 6 ريالات.

ولم يجد متعهدو النقل في القرية، وسيلة ضغط على الشركة لرفع تكاليف النقل؛ سوى الامتناع عن إيصال الطلاب والطالبات إلى مدارسهم؛ مما تَسَبّب في غياب جماعي بين صفوف الطلاب والطالبات في ذات القرية.

إلى أن مدرسة البنين تضم 80 طالبًا تقريبًا لم يحضر منهم سوى 11 طالبًا اليوم؛ فيما تضم مدرسة البنات 60 طالبة، لم تحضر منهن سوى 9 طالبات فقط؛ على حد قولهم.
وطالَبَ الأهالي المسؤولين في وزارة التعليم بضرورة حل أزمة النقل التي عصفت بعدة قرى ومراكز شرقي الليث؛ مما تسبب في الغياب الجماعي للطلاب والطالبات واستنفار عدد من الأسر في الأسبوع الثاني من انطلاق العام الدراسي الجديد ولكن دون جدوى.