الثلاثاء, 26 جمادى الأول 1441 هجريا, الموافق 21 يناير 2020 ميلاديا

‏سمو الأمير فيصل بن مشعل يتسلّم التقرير الختامي لأعمال منتدى ⁧‫#القصيم‬⁩ الثاني للإبداع والابتكار

‏سمو الأمير فيصل بن مشعل يتسلّم التقرير الختامي لأعمال منتدى ⁧‫#القصيم‬⁩ الثاني للإبداع والابتكار

التقى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم بمكتبه بديوان الإمارة بمدينة بريدة , اليوم, رئيس مجلس إدارة مركز القصيم للإبداع والابتكار الدكتور عبدالله العبداللطيف يرافقه أعضاء مجلس الإدارة , للسلام على سموه وتسليمه التقرير الختامي لأعمال منتدى القصيم الثاني للإبداع والابتكار ، الذي أقيم مؤخراً تحت شعار “الزراعة الذكية إبداع وأمن غذائي”.
واستمع سموه من رئيس اللجنة العلمية عن مخرجات المنتدى الذي قدم من خلاله عشر توصيات لتعزيز الزراعة الذكية, بالإضافة إلى تقديمه العديد من التجارب وفنون الزراعة وتطوير الإنتاج الزراعي والنباتي والحيواني وتعزيز مفهوم الزراعة الذكية وفق أسس علمية عبر الأدوات الحديثة المستخدمة في المساهمة بالارتقاء بالإنتاج الزراعي كماً ونوعاً.
ورحب سمو أمير منطقة القصيم برئيس مجلس إدارة مركز القصيم للإبداع والابتكار وأعضاء مجلس الإدارة, مشيداً بما احتواه المنتدى من أعمال وابتكارات للعديد من المبادرات الزراعية والأفكار بمشاركة الجهات الحكومية والمؤسسات والجمعيات التعاونية وأصحاب المزارع النموذجية بالمنطقة.
وأكد سموه أهمية تنمية مثل هذه المبادرات والملتقيات المحفزة للإبداع والابتكار والاستفادة من استخدام التقنية لاستدامة النشاط الزراعي وتنميته ومن الخبرات العلمية المتخصصة, منوهاً بما تقدمه هذه البلاد المباركة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – من خلال تقديم نهضة شاملة لتنمية القطاعات كافة , سائلاً المولى عز وجل أن يبارك بالجهود وأن يوفق الجميع لكل خير.
وفي ختام اللقاء قدم رئيس مجلس إدارة مركز القصيم للإبداع والابتكار الدكتور عبدالله العبداللطيف شكره وتقديره لسمو أمير منطقة القصيم على دعمه الدائم وتشجيعه, مؤكداً لسموه على أن المنتدى سعى إلى جمع أرباب العلم والخبرة في مجال الزراعة والغذاء من داخل المملكة وخارجها, لافتاً الانتباه إلى أن أعمال المركز ومبادراته ما هي إلا أفكار نضجت بدعم وتشجيع سمو أمير منطقة القصيم, سائلاً المولى عز وجل التوفيق والسداد.