الاثنين, 17 محرّم 1441 هجريا, الموافق 16 سبتمبر 2019 ميلاديا

يتناولان قطعة من كعكة زفافهما المثلّجة منذ 49 سنة في ذكرى زواجهما

يتناولان قطعة من كعكة زفافهما المثلّجة منذ 49 سنة في ذكرى زواجهما

فكرةٌ غريبةٌ عندما قرّر زوجان تجميد كعكة زفافهما وتناول شريحة صغيرة في كل ذكرى سنوية لزواجهما.

واعتقاداً منهما أنّ فعلتهما تجلب الحظ السعيد، قرّر الزوج والزوجة ديفيد وآن كوبرن من ولاية بنسلفانيا بالولايات المتحدة، تخزين كعكة الزفاف، ليس فقط للذكرى السنوية الأولى، إنّما احتفظا بها لمدة 49 عامًا، وفق ما ذكر موقع “مترو” البريطاني.

وكان الزوجان يقطعان شرائح من الكعكة كل عام منذ زفافهما في 18 تموز 1970.

يُذكر أنّ الحلوى بنكهة الفانيليا التي تمّ تجميدها لمدة نصف قرن نجت من خمس انتقالات من المنزل، وشهد عليها أولاد ديفيد وآن وأربعة أحفاد.

قالت آن، البالغة من العمر 74 عامًا، لصحيفة نيويورك بوست: “إنه أمر ممتع، ما نقوم به رومانسي. كانت كعكة خاصة جدًا وبقي الكثير منها”.

سرقا فكرة الاحتفاظ بالكعكة لفترة طويلة من خلال برنامج تلفزيوني “I’ve Got A Secret”.

ولأولئك الذين يتساءلون عن فكرة تجميد الطعام لفترة طويلة، فبحسب ما ذكر الموقع، الأمر غير ضارّ نسبيًا بشرط أن يتم حفظه في الظروف المناسبة. مع العلم أنّ الحلويات المخبوزة قديماً كانت مثقلة بالكحول والحلويات (بنكهة الفاكهة) وهي مواد حافظة طبيعية.