الاثنين, 23 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 11 ديسمبر 2017 ميلاديا

وفاه طفل فلسطيني عمره 18 شهرا في حريق متعمد “تسبب فيه مستوطنون يهود”

وفاه طفل فلسطيني عمره 18 شهرا في حريق متعمد “تسبب فيه مستوطنون يهود”
المملكة اليوم - بدر القحطاني

قُتل طفل فلسطيني، يبلغ من العمر 18 شهرا، في حادث حريق متعمد بمنزل عائلة فلسطينية يعتقد أنه بفعل مستوطنين يهود، بحسب الشرطة الإسرائيلية.

وقال مسؤولون محليون إن النيران أضرمت في المنزل، الذي يوجد قرب نابلس، بينما كانت العائلة نائمة.

وأصيب والدا الطفل وشقيقه (4 أعوام) بجروح خطيرة.

وتفيد تقارير بأن المعتدين كتبوا على جدران المنزل عبارة باللغة العبرية تعني “الانتقام”.

ويقول شهود عيان إن زجاجة حارقة ألقيت على المنزل.

وتضرر منزل آخر جراء الحادث.

وقال الجيش الإسرائيلي إن التحقيق الأولي يشير إلى أن المشتبه بهم دخلو القرية في ساعات الصباح الأولى، وأضرموا النيران في المنازل، وكتبوا عليها عبارات باللغة العبرية.”

وأضاف – في بيان – أنه يجري العمل حاليا للوصول إلى الضالعين في هذا الهجوم.

ووصف وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعلون الهجوم بأنه “عمل إرهابي”، وفقا لوكالة فرانس برس.

وقال يعلون: “لن نسمح للإرهابيين بقتل الفلسطنيين.”

يعتقد أن الهجوم نفذه مستوطنون يهود.
يقول الجيش الإسرائيلي إنه يعمل على الوصول إلى الضالعين في هذا الهجوم.