الأحد, 17 ذو الحجة 1440 هجريا, الموافق 18 أغسطس 2019 ميلاديا

وزير «الإسلامية»: «الإخوان» شرّ من وطئ الأرض.. والمكبرات في المخيمات تنافي سكينة الحج

وزير «الإسلامية»: «الإخوان» شرّ من وطئ الأرض.. والمكبرات في المخيمات تنافي سكينة الحج

شدد وزير الشؤون الإسلامية الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ أن جميع الدعاة في حملات الحجاج هذا العام تشرف عليهم وزارة الشؤون الإسلامية بشكل مباشر، وملتزمون بالمنهج الوسطي المعتدل.

وأضاف آل الشيخ في مؤتمر صحفي اليوم (الجمعة) من مشعر منى، أنه تم اختيار نخبة من الفقيهات من ذوات العلم الشرعي والتأصيل العلمي، ويتمتعن بالمنهج الوسطي للمشاركة في التوعية في حج هذا العام، كاشفا تخصيص 53 خطاً هاتفياً لتلقي استفسارات الحجاج الشرعية، ويجيب عليها مشايخ وطلبة علم تم اختيارهم بعناية.
وحول رفع مكبرات الصوت في مخيمات الحجاج، أفاد وزير الشؤون الإسلامية بأن ذلك يتنافى مع السكينة المطلوبة في الحج.
وكشف آل الشيخ دراسة وزارة الشؤون الإسلامية تعميم تجربة «تنقية الهواء» المنفذة في مسجدي الخيف ونمرة على مساجد المملكة.
وحول برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج قال آل الشيخ إنه برنامج أخلاقي وإنساني ورباط أخوي إسلامي، وليس له أي هدف إلا الأخوة الإسلامية وإتاحة الفرصة لأداء الحج، مضيفاً: ضيوف خادم الحرمين الشريفين تم اختيارهم وفق معايير دقيقة، وبلغ عددهم الإجمالي 6500 حاج.
وخلال المؤتمر، أكد وزير الشؤون الإسلامية أن جماعة «الإخوان المسلمين» شر من وطئ الأرض، وهم وراء كل جريمة، وأبعد الناس عن الإسلام مبدأً وعقيدةً وأخلاقاً وتصرفاً، فقد قتلوا المسلمين ودمروا بلادهم، وتمثل الجماعة الإرهابية الوجه القبيح للجماعات المفسدة.