الأربعاء, 4 ذو الحجة 1439 هجريا, الموافق 15 أغسطس 2018 ميلاديا

نائب وزير الشؤون الإسلامية يتجول في بيت الشرقية في مهرجان الجنادرية 32

نائب وزير الشؤون الإسلامية يتجول في بيت الشرقية في مهرجان الجنادرية 32

زار نائب وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، بيت الشرقية في المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية 32 أمس، وتجول في أجنحة البيت وأطلع على التراث الشعبي الذي تمتاز به المنطقة الشرقية، كما استمع معالية على شرحا وافيا عن أبرز المجسمات التاريخية التي شارك فيها بيت الشرقية والتي منها مجسم جبل قارة، وميناء العقير، ومسجد جواثا، وسوق القيصرية، والساحل البحري، كما استمع لشرح موجز عن الحرف التراثية المشاركة في البيت الشرقاوي، وكان في استقباله رئيس وفد بيت الشرقية المشارك في الجنادرية يوسف الخميس ، الذي بدروه صاحب معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية في جولته في بيت الشرقية.
وقدم معالي الدكتور توفيق السديري الشكر والتقدير لكل من أسهم في إنجاز بيت الشرقية وتجسيد تراثه بالصورة الجميلة وعلى رأسهم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية، على الجهود الكبيرة المبذولة في بيت الشرقية والاهتمام على أدق التفاصيل التي تخص تراث المنطقة الزاخر.
وقال: حرصت أن أزور بيت الشرقية في المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية 32 لما له من “صيت” متميز وكبير خلال السنوات الماضية، والحقيقة أنني انبهرت مما رأيت في بيت الشرقية من عرض لتراث المنطقة الشرقية الممتد من شمال المنطقة إلى جنوبها وبمختلف محافظاتها البحرية والزراعية والبرية.
وأشار إلى أن ما شاهده في بيت الشرقية من مقتنيات ومرافق يعد في الواقع شي جميل ويعكس العمق الكبير لتراث المنطقة ويعكس حاضرها أيضا ويعكس طموح أبناء هذه المنطقة التي تقع في الجزء الغالي من المملكة العربية السعودية.
ونوه أن أجنحة بيت الشرقية والمجسمات التي تحاكي التاريخ الكبير للمنطقة تم تصميمها بصورة فيها إبداع وبتميز عالي من خلال عرض التاريخ بطريقة ترسخ في ذهن زوار المهرجان، سواء كان التاريخ العلمي والسياسي والزراعي الذي تزخر فيه المنطقة.