الاثنين, 5 جمادى الأول 1439 هجريا, الموافق 22 يناير 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

مع انطلاقة الفصل الدراسي الثاني وفاة معلم بالنماص أمير منطقة الباحة يتابع حادث عقبة حزنة بمحافظة بلجرشي إعلان قائمة المنتخب السعودي الأول لكرة القدم لمعسكر الرياض الخدمة المدنية تدعو ” 1493 ” متقدمة على الوظائف التعليمية لمطابقة بياناتهن اعتباراً من الأحد القادم غدا الجمعة .. الاتحاد يواجه الاتفاق لتصفيات كأس خادم الحرمين الشريفين الأمير مشعل بن سعود يقدم اعتذاره عن رئاسة هيئة أعضاء الشرف التقاعد والتأمينات الاجتماعية تحددان موعد صرف معاشات المتقاعدين وفق التقويم الميلادي الإمارات تتقدم بمذكرتي إحاطة إلى رئيسي مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ضد قطر سياسي سوداني: تركيا تتجه للاتفاق مع إيران لاستئجار جزر الإمارات التي تحتلها إيران ترمب يعلن عن الفائزين في جائزة الأخبار المزيفة 2017 السودان: رقعة الاحتجاجات تتّسع والمعارضة تسعى لإزالة نظام الحكم سلمياً مصرع قيادات ميدانية للميليشيا الحوثية في صعدة وتدمير تعزيزات لها بالبيضاء

لماذا لا تملك ملكة بريطانيا جواز سفر؟

لماذا لا تملك ملكة بريطانيا جواز سفر؟

لا تزال تبحث عن جواز سفرك من أجل الوصول إلى متن الطائرة لرحلتك القادمة؟ هذا لأنك لست مثل ملكة بريطانيا التي يمكنها عبور الحدود دون وثيقة هوية رسمية.

تتمتع ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية بالعديد من الصلاحيات الملكية، التي ينصّ عليها الدستور البريطاني غير المكتوب، ومنها السفر إلى الخارج بدون جواز سفر، رغم أنّ أفراد أسرتها الآخرين يحتاجون إلى هذه الوثيقة في تنقلاتهم، فلماذا تتمتع الملكة بهذا الامتياز؟
ووفقًا لصحيفة “ويست فرانس”، يقول الموقع الرسمي للملكية: “عند السفر إلى الخارج، لا تحتاج الملكة إلى جواز سفر بريطاني”؛ فالملكة ليس لديها أوراق هوية، على عكس جميع أفراد العائلة المالكة الآخرين، بمن فيهم دوق أدنبرة وأمير ويلز، فهم يحملون جواز سفر.

السفر بدون جواز سفر ليس هو الميزة الوحيدة لليزابيث الثانية؛ فعلى الرغم من أن إصدار جميع رخص القيادة في المملكة المتحدة تكون باسمها، إلا أنها لا تحتاج إلى إجازة قيادة، كما أنها ليست ملزمة بتعليق لوحات لسيارتها، إليزابيث الثانية سائقة جيدة، فقد تعلمت القيادة في الجيش خلال الحرب العالمية الثانية، خاصة سيارات الإسعاف.

كما أنها معفاة، من أمور أخرى، بينها أي إجراء قانوني، ولكن بالنسبة لهذه النقطة، يقول الموقع الرسمي للملكية: “على الرغم من أنه لا يمكن ملاحقتها جنائيًا بموجب القانون البريطاني، الملكة تضمن، بصفتها الشخصية، أن تتوافق جميع أفعالها مع القانون”.

إليزابيث الثانية ليس لديها أيضًا بطاقة انتخابية؛ لأنها لا تقترع، من ناحية أخرى، هي صاحب الدلافين والحيتان في البحار داخل بريطانيا، منذ قانون 1324 الذي لم يُلغَ حتى الآن، وكذلك كل طيور البجع الموجودة في المياه العامة بالمملكة.