الثلاثاء, 4 ذو القعدة 1439 هجريا, الموافق 17 يوليو 2018 ميلاديا

عملية دقيقة تعيد الابتسامة لمواطنة بعد إصابتها بالشلل بالجهة اليسرى من الوجه

عملية دقيقة تعيد الابتسامة لمواطنة بعد إصابتها بالشلل بالجهة اليسرى من الوجه

ساعد فريق طبي بمستشفى الأمير محمد بن عبدالعزيز بالرياض مواطنة في العقد الثالث من العمر على إعادة تحريك فمها، بعدما أصيبت بشلل بالجهة اليسرى من الوجه منذ 14 عاماً.
وتمكن الفريق الطبي من إجراء عملية جراحية “دقيقة” ناجحة تضمنت نقل عضلة حية من الجمجمة إلى الوجه لإعادة القدرة على الابتسام وتحريك الفم بيسر وسهولة.

وقال المدير التنفيذي لمستشفى الأمير محمد بن عبدالعزيز الدكتور أحمد الزبيدي: العملية التي أجراها قسم التجميل تعد نوعية نظراً لتعقيدها وقد تكللت بالنجاح بفضل الله ثم بكفاءة الكادر الطبي، لتخرج المريضة إلى منزلها برفقة ذويها.

من جهته، أفاد استشاري ورئيس قسم جراحة التجميل بالمستشفى الدكتور ماهر الأحدب بأن العملية تعتبر من العمليات النوعية وتكمن صعوبتها في دقة تشريح الوجه ونقل العضلة بشكل آمن مع الحفاظ على الأعصاب والشرايين المغذية لها لتقوم بوظيفة جديدة.
وأضاف: على المريضة الخضوع لجلسات علاج طبيعي لتتمكن من السيطرة الكاملة على العضلة في موقعها الجديد.
وأردف: قسم جراحة التجميل بالمستشفى تميّز بإجراء عدد من العمليات الترميمية المعقدة للوجه بنسبة نجاح عالية.