الأربعاء, 16 شوّال 1440 هجريا, الموافق 19 يونيو 2019 ميلاديا

طلبة كلية الصيدلة بجامعة القصيم ينقذون حياة طفل يبلغ من العمر شهرين

طلبة كلية الصيدلة بجامعة القصيم ينقذون حياة طفل يبلغ من العمر شهرين

تسببت استشارة طبية من طلبة كلية الصيدلة بجامعة القصيم المشاركين في مخيم الجامعة بمهرجان “ربيع بريدة”، في إنقاذ حياة الطفل عبدالعزيز صالح الغفيص البالغ من العمر شهرين، بعد أن نصح طلبة الصيدلة والد الطفل الذي يعاني من كتمة “حالة ربو شديدة”، بالتوجه مباشرة إلى المستشفى وأفادوه بوجوب التوقف عن إعطائه العلاجات قبل فحص حالته بالمستشفى بسبب صغر سن الابن.

ويروي والد الطفل عبد العزيز أن ابنه كان يعاني من ضيق التنفس قبل الذهاب إلى مخيم الجامعة بالمهرجان، وقد تعامل معه مثل العادة بإعطائه جلسة بخار، وبعدها قدم لخيمة الجامعة في المهرجان، ثم توجه إلى ركن كلية الصيدلة حيث نصحه الطلبة بضرورة الذهاب للمستشفى بعدما شاهدوا حالة الطفل، فتوجه للمشفى حيث أكد الأطباء أن حالة الابن حرجة وتحتاج لأدوية أقوى من المستخدمة وبفضل الله أتت الاستشارة كالمفتاح لسلامة عبدالعزيز.

وأضاف الوالد أن الحالة الحرجة للطفل استوجبت التنويم مباشرة في المستشفى، حيث بدأ الأطباء بالعمل بسحب الصديد الموجود داخل الرئة كل 4 ساعات، ولله الحمد حالته الآن مستقرة وبعد نهاية العلاج سيصرف له علاجات الربو، حيث قدم “الغفيص” شكره لجميع الطلاب والطالبات المتطوعين في خيمة جامعة القصيم بالمهرجان على إنقاذهم حياة ابنه، سائلا الله تعالى بأن يكون عملهم رصيدا لهم بالأجر والثواب.

يذكر أن مشاركة جامعة القصيم السنوية في مهرجان “ربيع بريدة” لم تكن مشاركة عادية روتينية، بل قدم سواعد الوطن وأبناء المستقبل طلاب وطالبات الجامعة بهمة عالية وطموح كبير في المخيم الذي أقيم على مساحة 600 متر العديد من البرامج التثقيفية والفحوصات الطبية، بمشاركة 18 نادي طلابيا من مختلف كليات الجامعة عبر 40 برنامجاً متنوعاً.