الثلاثاء, 7 صفر 1440 هجريا, الموافق 16 أكتوبر 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

وزير البيئة والمياه والزراعة: التعاون مع دول التعاون الإسلامي يحظى باهتمام المملكة وزير العدل: التحكيم وسيلة مساندة لتسوية المنازعات بجانب القضاء ويسرع من الفصل في القضايا مصر.. إحباط سلسلة من العمليات العدائية.. ومقتل 9 إرهابيين بطريق “أسيوط ـ سوهاج” جمهورية القمر المتحدة تؤكد تضامنها الكامل مع المملكة ضد من يحاول المساس بسياستها ولي العهد يلتقي المبعوث الخاص للرئيس الروسي في شؤون الأزمة السورية أمانة القصيم تكثف أعمال صيانة شبكات تصريف السيول لرفع مستوى الجاهزية 11 تريليون دولار استثمارات نفطية لمشروعات المنبع والمصب حتى 2040 حصر الاستراحات وتحديد مواقع للتخييم وتسجيلها بمحافظة الخفجي أدبي ابها يدرب على القراءة النوعية لجنة الأمن والسلامة بغرفة أبها تعقد اجتماعها الثاني الأمير سعود بن نايف يستقبل قائد المنطقة الشرقية اللواء الركن عبدالله القحطاني الكويت تؤكد تضامنها ووقوفها مع المملكة في مواجهة كل ما يمس سيادتها

سعوديون وإماراتيون يتصدون لمذيع “الجزيرة”صاحب الحلم الخبيث

سعوديون وإماراتيون يتصدون لمذيع “الجزيرة”صاحب الحلم الخبيث

درس قاسٍ تلقاه مذيع بقناة “الجزيرة” أراد إثارة الوقيعة بين السعودية والإمارات، فتصدى له أبناء البلدين حتى ألزموه الصمت.

وتصدى سعوديون وإماراتيون لما كتبه المذيع المثير للجدل جمال ريان عبر حسابه في “تويتر” عما سماه أزمة قادمة بين الرياض وأبو ظبي، بتأكيد العلاقة الأخوية بين البلدين الشقيقين، معبرين عن عدم استغرابهم مساعي العاملين في قناة “الجزيرة” إلى نشر الأكاذيب.

وعلق مواطن سعودي قائلًا: “احلم يا جمال ريان.. احلم فالأحلام جميلة وتخرج الإنسان من الواقع جدًّا جدًّا.. أنصحك بمزيد من الأحلام”.

واستعان سعد الشعلان بقرار أصدره مجلس الوزراء اليوم بشأن العلاقة مع الإمارات للرد على مذيع “الجزيرة”.

وكان مجلس الوزراء وافق في اجتماعه الأسبوعي على تفويض وزير الخارجية -أو من ينيبه- بالتباحث مع الجانب الإماراتي في شأن مشروع مذكرة تفاهم بشأن إقامة الحوار السياسي الاستراتيجي بين وزارة خارجية المملكة العربية السعودية ووزارة الخارجية والتعاون الدولي لدولة الإمارات العربية المتحدة.

من جانبه، خاطب أحمد السورادي، مذيعَ “الجزيرة”، قائلًا: “يعلك ويعل من رباك ويعل من شغلك (…) حسبنا الله عليك وعلى عيالك وأهلك جميعًا (…) أبو ظبي والرياض عينان في رأس ما يفرقهما إلا الموت”.

وكتب نبيل نور الله: “كم كنا مغشوشين بالجزيرة وموظفيها.. للأسف اكتشفنا وتأكدنا أنكم تافهون لا لون ولا طعم ولا ريحة لكم.. فقط عبدة للدولار”.