الاثنين, 13 صفر 1440 هجريا, الموافق 22 أكتوبر 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

د. علي إبراهيم السنيدي.. عطاء وطني ممتد

د. علي إبراهيم السنيدي..  عطاء وطني ممتد

من حق بلادنا أن تفخر برموز العطاء من رجالها، كما أنهم هم يفخرون بأنهم من أبناء هذه البلاد الطيبة المباركة .. ولله الحمد فهم كثيرون بفضل الله، وفي كل مجالات الحياة؛ في السياسة والاقتصاد والطب والهندسة وفي كل مجال يهتم بالإنسان من حيث هو إنسان.. نجاحات هؤلاء تفرح الوطن وأهله وتزيد من ثقتهم في وطنهم وتشعرهم أنهم ليسو أقل من غيرهم بل تزيدهم فخرا وشموخا..

ومن الشخصيات الناجحة التي يحق لنا أن نفخر بها الدكتور علي بن إبراهيم السنيدي، رئيس مجلس التنمية المستدامة والتعاون الدولي عضو المكتب التنفيذي للتنمية المتكاملة الاجتماعية والاقتصادية والطبية داخل وخارج المملكة العربية السعودية، وعضو مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة داخل وخارج المملكة العربية السعودية.. وهو مسار حديثنا اليوم في (المملكة اليوم) كأنموذج وطني يحتذى في عطائه وطموحه وعصاميته.

فقد كرّمت جامعة الدول العربية ممثلة برئيس مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة الدكتورة مُشيرة أبوغالي، رئيس مجلس التنمية المستدامة والتعاون الدولي الدكتور علي بن إبراهيم السنيدي مُمثل المملكة العربية السعودية داخليًا وخارجيًا. وجاء التكريم خلال احتفال مجلس الشباب العربي واليوم العالمي للشباب الذي أُقيم في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالعاصمة المصرية القاهرة تحت شعار (قوتنا في وحدتنا لتعزيز المواطنة والتنمية والسلام)، وبحضور عددٍ من كبار الشخصيات والمسؤولين وأعضاء السلك الدبلوماسي وممثلي الدول العربية الأعضاء،

وتم خلال الاحتفالية التي حضرها 150 شابًا يمثلون 20 دولة عربية، تكريم الأمين العام لجامعة الدول العربية، والأمين العام للأمم المتحدة، وتكريم رموز العطاء الوطني من “شخصيات ومؤسسات”.يُذكر أن مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة أطلق هذه الاحتفالية كأحد برامج مبادرة “تمكين الشباب العربي نحو التحرك الإيجابي.. مواطنة.. تنمية.. سلام” التي أطلقها في يوليو الماضي، ويعمل على تفعيلها من خلال عدة برامج حتى يوليو ٢٠١٩م

إنه تكريم مستحق؛ فالدكتور علي السنيدي رجل عصاميً.. بدأ حياته العملية من الصفر في عالم التجارة، تجارة الذهب والمجوهرات، ثم في صناعة المصوغات الذهبية في مدينة جدة . ثم دفعه حبه للعمل  الطبي إلى النجاح في هذا المجال والاستثمار فيه، وساقه  الطموح إلى أن افتتح “مستوصف مستشارك الطبي” في خميس مشيط، وقام بافتتاح مركز الغسيل الكلوي وخصص نصفه وقفاً خيرياً للمرضى غير القادرين على الدفع.

والدكتور علي إبراهيم السنيدي يؤمن بالدور الذي يقوم به الشباب في بناء الأوطان وكيف أن نجاحهم داعم أساسي للبلد وحمايته لذا فهو من الداعمين الأساسيين لرواد شباب الأعمال بعسير، وهو الراعي الطبي للإدارة العامة لتعليم عسير، لذا فقد نال تقدير أهل عسير وعلى رأسهم سمو أمير منطقة عسير الذي استقبله في مكتب سموه مرحبا به ومهنئا له بمناسبة حصوله على درع العطاء الوطني والمواطنة من مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة بجامعة الدول العربية، مقدماً له الشكر والتقدير على ما يقوم به من أعمال ومنجزات وطنية لخدمة الوطن وشبابه.

كما يتمتع الدكتور علي بن إبراهيم السنيدي بسيرة طيبة سمتها النزاهة فكان لنزاهته دورها في مكافحة التستر التجاري من خلال منصبه كرئيس لطائفة الذهب والمجوهرات…

ونحن في (المملكة اليوم) نقدم للدكتور علي بن إبراهيم السنيدي خالص تهانينا.. وأصدق دعواتنا له بالتوفيق، وأن يبارك الله تعالى جهوده الطيبة ويزيده من فضله ويستمر عطاءه الخير في بلد الخير والعطاء.. وأن يوفق قادة هذه البلاد لكل ما فيه خير الوطن والمواطنين.