السبت, 18 جمادى الآخر 1440 هجريا, الموافق 23 فبراير 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

دراسة: نقص عنصر الزنك قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم

دراسة: نقص عنصر الزنك قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم

حذرت دراسة طبية، أجريت على عدد من الفئران، من أن انخفاض مستويات عنصر الزنك عن المعتاد، وهو عنصر يساعد الجهاز المناعي في محاربة البكتيريا والفيروسات الغازية ، قد يسهم في ارتفاع ضغط الدم.

وأوضحت الدراسة التي أجريت في جامعة رايت ستيت الأمريكية أن الطريقة التي تفرز بها الكليتان الصوديوم في البول أو يعيد امتصاصه في الجسم، تحديدا عبر مسار يسمى كلورايد الصوديوم، تلعب دورا أيضا في السيطرة على ارتفاع ضغط الدم.

ويعد نقص عنصر الزنك شائعا بين الأشخاص المصابين بأمراض مثل السكر النمط الثاني، وأمراض الكلى المزمنة، كما أظهرت الدراسة أن انخفاض مستويات إفراز الصوديوم في البول تتوافق مع ضغط الدم المرتفع، مشيرة إلى أن عنصر الزنك قد يساعد في تنظيم البروتينات التى تعمل على تنظيم دورة “كلورايد الصوديوم”.

وقارن الباحثون – في الدراسة – ذكور فئران يعانون من نقص فى عنصر الزنك بضوابط صحية بمستويات طبيعية من عنصر الزنك.. وأظهرت النتائج التي نشرت في عدد يناير من المجلة الأمريكية لوظائف الأعضاء أن الفئران التي تعانى من نقص عنصر الزنك طورت ارتفاعا في ضغط الدم وانخفاضا مماثلا في إفراز الصوديوم في البول.

ومع ذلك، لم تواجه المجموعة الضابطة نفس التغييرات..فقد تم تغذية مجموعة صغيرة من الفئران التي تعاني من نقص في عنصر الزنك في نظام غذائي بالزنك، وبمجرد وصول الزنك إلى مستويات ملائمة ، بدأ ضغط الدم في الانخفاض وزادت مستويات الصوديوم في البول.

وقال الدكتورة كلينتوريا وليامز “تظهر هذه النتائج المهمة أن إعادة امتصاص الصوديوم المعززة تلعب دورا حاسما في فرط ضغط الدم الناجم عن نقص الزنك”.

وأشار الفريق البحثي إلى أن الآليات المحددة التي يسهم فيها نقص الزنك في عدم انتظام ضغط الدم قد يكون له تأثير مهم على علاج ارتفاع ضغط الدم في حالات المرض المزمن .