الخميس, 21 ذو الحجة 1440 هجريا, الموافق 22 أغسطس 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

ابتداء من غد.. السعودية تمنع استيراد هذه السجائر أمر قبض بحق شخص نشر مقطع لطفل يسئ للتعليم الصحة»: 1180 عملية قلب مفتوح وقسطرة.. و3 آلاف غسيل كلوي للحجاج ‏«⁧‫#وزارة_العدل‬⁩» تمكن الأفراد من ممارسة «⁧‫#المصالحة‬⁩» بسندات تنفيذية #وزارة_المالية‬⁩ تعلن إقفال طرح شهر أغسطس 2019 من برنامج صكوك المملكة المحلية بالريال السعودي. ‏⁧‫#الغذاء_والدواء‬⁩ تحذر من منتج تجميلي للعناية بالشعر يحمل الاسم “حمام زيت كيراتين وطين خاوة؛ لاحتوائه على نسبة عالية من البكتيريا. تنفيذ حكم القتل قصاصاً بمدينة الرياض بحق نواف بن مناحي بن دحمان الشهراني – سعودي الجنسية – لقتله خالد بن سعد آل شبيب و غازي بن عبدالله الدبيان – سعوديي الجنسية -، وذلك بصدم سيارتهما عدة مرات متعمداً مما أدى إلى وفاتهما بسبب خلاف بينهم. 3 وصفات منزلية للتخلص من حرقة المعدة أقلعوا عن التدخين… إنّه يحدّ من هذا المرض سبب آخر يجعلك تمتنع عن تناول اللحم الأحمر المتعصب تركي العجمة عميد أسرة «السديري» إلى رحمة الله

خبير سياسي يكشف مخطط مؤتمر تعريف أهل السنة بالشيشان ضد المملكة

خبير سياسي يكشف مخطط مؤتمر تعريف أهل السنة بالشيشان ضد المملكة
المملكة اليوم - محمد العتيبي

قال إبراهيم آل مرعي، الخبير السياسي، إن مؤتمر “غروزني” في الشيشان سياسي بامتياز بطابع ديني، إحدى أدوات روسيا لتحقيق استراتيجيتها في العالم العربي والإسلامي وفقاً لموقع تواصل.
وأضاف آل مرعي، في تغريدات على حسابه بـ”تويتر”، أن: “الغاية النهائية من مؤتمر غروزني، هي عزل المملكة عن العالم الإسلامي بالتشكيك في نهجها الديني الذي تتبعه بزعم أنه ليس من الإسلام في شيء”.
وأوضح: أن “الشرق والغرب اتفقا على استهداف المملكة فكرياً وأمنياً وعسكرياً؛ لأنها تقف سداً منيعاً ضد تحقيق أهدافهم في المنطقة”.
وأشار إلى أن إغلاق أكاديمية الملك فهد في برلين خطوة ضمن الخطوات الغربية؛ لتضييق الخناق على المملكة بتقييد قوتها الناعمة وتحييد أدواتها.
وتابع: أن المملكة تقود العالم العربي والإسلامي في مواجهة “صلف” الدول العظمى التي تسعى لتحقيق أهدافها على حساب أمننا الوطني والأمن القومي العربي والإسلامي.
واستضافت العاصمة الشيشانية، غروزني، المؤتمر بهدف تعريف هوية “أهل السنة والجماعة” إذ استثنت توصياته تلك التيارات من التعريف، كما لم تدرج المؤسسات الدينية في المملكة ضمن المؤسسات التعليمية “العريقة”.
وتضمنت توصيات المؤتمر الذي حمل عنوان: “من هم أهل السنة والجماعة؟”، أن أهل السنة والجماعة هم “الأشاعرة والماتريدية في الاعتقاد، وأهل المذاهب الأربعة في الفقه، وأهل التصوف الصافي علماً وأخلاقاً وتزكيةً”.