الاثنين, 22 صفر 1441 هجريا, الموافق 21 أكتوبر 2019 ميلاديا

خبير اقتصادي : الصين تعيش طفرة اقتصادية وتقنية ستنعكس على رؤية المملكة 2030

خبير اقتصادي : الصين تعيش طفرة اقتصادية وتقنية ستنعكس على رؤية المملكة  2030

محمد الأركاني – مكة المكرمة

أكد خبير اقتصادي على قوة انعكاس الشراكة الإستراتيجية بين السعودية والصين على كافة الأصعدة والمستويات بما يسهم في تحقيق رؤية المملكة ٢٠٣٠ بشكل قوي وثابت لما تملكه الصين من مقومات اقتصادية ونهضة تكنولوجية تسير بسرعة البرق.
وبين الدكتور راكان بن موفق أزهر، أن الصين تعيش في طفرة اقتصادية وتقنية عالية جداً في ظل التطور السريع التي تشهده وتسابق فيه الزمن حتى أنها أصبحت مصدر تهديد للعديد من الدول لما تملكه من تطور على جميع المستويات .
وأضاف في السابق كان يرى البعض أن (صنع في الصين) مصدر خوف وقلق نظرا لقلة الجودة بينما الحقيقة أن الصينيين يعملون لجميع الطبقات والمستهدفين ، فتجد لديهم السلعة الرديئة وأيضا فائقة الجودة واقتناؤها يعتمد على رغبة التاجر والمستهلك بحسب رغبته بدون أي زيف .
وأكد أزهر، أن جميع البيوت السعودية لا تخلو من المنتجات الصينية وقد يجهل البعض لكن حقيقة أن الصين دخلت كل بيت من الباب الكبير وفقا لما تملكه من إمكانيات وتطور سريع .
وأشار إلى أن الشراكة الإستراتيجية مع الصين هي خطوة مميزة ومدروسة من القيادة السعودية في اغتنام القوة التي تملكها هذه الدولة التي تسير بسرعة البرق في سماء التطور والإبداع بتعزيز وتعاون مثمر للعلاقة وبإذن الله ستنعكس بشكل أكبر بين البلدين خلال المرحلة المقبلة .
وقال إن التاريخ والموروث الصيني كبير وضخم ويحمل ثقافة تمتد لعقود من الزمن بالإضافة إلى الانفتاح الذي تعيشه على العالم بشكل عام والجزيرة العربية بشكل خاص من خلال مشاركتها ودعمها لتوجهات الاقتصادية الحديثة .