الأربعاء, 5 ذو القعدة 1439 هجريا, الموافق 18 يوليو 2018 ميلاديا

خبيرة تغذية تُحذر مرضى حساسية القمح من التهاون بالأغذية الخالية من الجلوتين

خبيرة تغذية تُحذر مرضى حساسية القمح من التهاون بالأغذية الخالية من الجلوتين

حذّرت مديرة التغذية العلاجية بمستشفى قوى الأمن بالرياض الدكتورة إجلال الجلالي، مرضى حساسية القمح من التهاون بتعليمات المختصين عن تناول المنتجات الغذائية الخالية من الجلوتين، تجنباً لحدوث مضاعفات صحية.
وقالت : إن مرض حساسية القمح يصيب الجهاز الهضمي ويؤدي إلى تدمير خملات الأمعاء الدقيقة وحدوث خلل في امتصاص العناصر الغذائية لاسيما عندما يتناول الأشخاص المصابين الأطعمة التي تحتوي على بروتين الجلوتين الموجود في القمح، وعدد كبير من الحبوب مثل: القمح، الشعير، والشوفان، ومستشفى الأمن يوفر العلاج المناسب لهم منذ ما يقارب خمس سنوات في المملكة .
وأضافت أن تناول هذه الكمية يجعل جهاز المناعة لدى الإنسان يقوم بردة فعل ينجم عنها تلف الخلايا المبطنة لجدار الأمعاء الدقيقة التي تزيد من سطح الامتصاص بما يؤدي إلى تكسرها وفقدانها فيصاب الشخص المصاب بسوء التغذية نتيجة لعدم قدرته على امتصاص العناصر الغذائية والشعور بالإعياء والتعب فضلا عن ظهور بعض المشاكل الجلدية : مثل احمرار الجلد والحكة التي غالبًا ما تبرز في الرقبة، والركبتين، والظهر .
وبينت أن المصاب يشعر كذلك بالشعور بالانتفاخ عند تناول الأطعمة المحتوية على القمح، وقد يصاحب ذلك حدوث نزيف طفيف ويصبح الشخص عرضة للأنيميا والقلق والاكتئاب واضطراب الحالة المزاجية .