الأحد, 9 ربيع الآخر 1440 هجريا, الموافق 16 ديسمبر 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

الحرس الثوري الإيراني يبيع المخدرات بأرخص من رغيف الخبز في بلوشستان دعوات واسعة لمقاطعة المنتجات التركية في المملكة وزير “العمل والتنمية الاجتماعية” يرعى حفل افتتاح منتدى الأسرة السعودية منظمة التعاون الإسلامي : اعتراف أستراليا بالقدس عاصمة لإسرائيل خطوة غير قانونية ‏رئيس الوزراء اليمني يُشيد بجهود مركز “إسناد” في تنفيذ خطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن 2018 وزيرا الإسكان والعمل والتنمية الاجتماعية يشاركان “أصدقاء” و”التنموي” تسليم المساكن للاعبين القدامى وأسرهم أكثر من 46 ألف طالباً وطالبة يؤدون اختبارات الفصل الأول في حفر الباطن أمانة المدينة تزيل 281 ألف متر مربع خلال ربيع الأول من العام الحالي 1440 وحدة الأحوال المدنية المتنقلة تقدم خدماتها للنساء في مركز التأهيل الشامل بتبوك خادم الحرمين الشريفين يرعى مهرجان الجنادرية الـ 33 وسباق الهجن السنوي الكبير الخميس القادم حائل عاصمة الراليات السعودية ومحطة السياحة الشتوية والأثرية جامعة حائل: 45 ألف طالبا وطالبة يؤدون اختباراتهم

تغريم مواطن طلب تعديل شهادة وفاة لأخته سُجلت باسم أمها

تغريم مواطن طلب تعديل شهادة وفاة لأخته سُجلت باسم أمها
بدر القحطاني
في تطور لقضية الفتاة سلمى التي توفيت منذ أشهر وسجلت شهادة وفاتها برقم السجل المدني الخاص بوالدتها ما تسبب في إسقاطها من سجلات الأحوال المدنية بناء على السجل المدني المدون من قِبل مستشفى الملك فهد المركزي بجازان، الأمر الذي حرمها من حقها في الضمان الاجتماعي، وكذلك المعونة التي تأخذها كونها عمياء.. غرمت الأحوال المدنية ذوي المتوفاة، وذلك لاستخراج شهادة وفاة صحيحة.
وقال شقيق المتوفاة حسن شاجري : تفاجأت بغرامة مالية فرضتها أحوال جازان، وذلك لاستخراج شهادة وفاة صحيحة، موضحاً أنه لم يتم تصحيح وضع والدته في سجلات الأحوال، وتعد الآن متوفاة لديهم.
وتابع “شاجري” قائلاً: بعد معاناة ثماني سنوات قضتها شقيقتي بين ردهات المستشفى حيث كانت تعاني تليفاً في الكبد، انتهت معاناتها بقضاء الله وقدره لنبدأ في معاناة جديدة، وذلك بعد أن تسبب خطأ إداري من قِبل مستشفى الملك فهد المركزي بجازان، حيث تم رفع تبليغ وفاة للأحوال من قِبل المستشفى مدون به سجل أمي الطاعنة في السن، ولم يكن في الحسبان أن ذلك سوف يتسبب من حرمانها من الضمان الاجتماعي والذي هو مصدر دخلها الوحيد.
وبيّن بأن والدته طاعنة في السن وعمياء، مؤكداً أنه تم مراجعة أحوال محافظة صبيا وتم إفادته بأن إجراءات التعديل سوف تأخذ من الوقت الكثير، خصوصاً أنه سيتم رفع المعاملة لوكالة وزارة الداخلية للأحوال الداخلية.
وناشد “شاجرn وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف، بالنظر في قضية والدته، وخصوصاً بعد حرمانها من الضمان الاجتماعي ومعونة الضمان كونها مكفوفة، مبيّناً أنه لم يخبرها بما حدث، محاولاً حل القضية، قبل نزول مخصصات الضمان لها.