السبت, 14 شوّال 1441 هجريا, الموافق 6 يونيو 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

وفاة أول طبيب مقيم بكورونا في الشرقية شرطة عسير: القبض على مواطن يتحرش بالأطفال على مواقع التواصل الاجتماعي تعليق إقامة الصلوات بمساجد جدة والاكتفاء برفع الأذان بدءاً من غدٍ الموارد البشرية”: آلية خاصة للحضور في مقرات العمل بجدة إطلاق مشروع المتنزه الخيري بالتزامن مع يوم البيئة العالمي تنمية الخماسين في وادي الدواسر تطلق مبادرة ” لسلامتكم.. ولتطمئن “ الصحة»: تسجيل 2591 إصابة جديدة بـ«كورونا» الداخلية»: إعادة تشديد الاحترازات الصحية في مدينة جدة لمدة 15 يومًا تبدأ من يوم السبت 14 شوال 1441هـ حتى نهاية يوم السبت 28 شوال 1441هـ الداخلية»: إعادة تشديد الاحترازات الصحية في مدينة جدة لمدة 15 يومًا تبدأ من يوم السبت 14 شوال 1441هـ حتى نهاية يوم السبت 28 شوال 1441هـ الكشافة يتعرفون على الجهود العالمية في مواجهة كورونا ويستشرفون مابعد الجائحة نائب أمين جمعية مراكز الأحياء “الغامدي” يدشن مجلة “الزهرة والشبل” منظمة الصحة العالمية: كورونا سينتهي في حالة واحدة فقط

ترامب يحدد موعد هزيمة كورونا

ترامب يحدد موعد هزيمة كورونا

حدد الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، مساء الثلاثاء، موعدا مرتقبا لهزيمة الفيروس القاتل، مشيرا إلى أن الإدارة ستقدم كامل إمكانياتها لإيصال المساعدات الطبية لجميع الولايات.
وقال ترمب خلال المؤتمر الصحفي اليومي لخلية الأزمة لمواجهة كورونا: “سنحاول هزيمة فيروس كورونا بحلول عيد الفصح الشهر القادم”.
وأوضح أن فيروس كورونا يستهدف نحو 170 دولة، مشددا على أن الإدارة الأمريكية ستواصل تقديم المعدات والأقنعة لمواجهة تفشي الفيروس القاتل.
وأكد ترمب أن أزمة كورونا تظهر أهمية حماية حدودنا، مضيفا “نعمل لإصدار أكبر حزمة دعم مالي للأفراد والمؤسسات التي تضررت من كورونا”.
وقال الرئيس الأمريكي: “سنعمل على إعادة الزخم لاقتصادنا. سنظل قوة اقتصادية رائدة ونحن نحقق نصرا على فيروس كورونا”.
وفي وقت سابق، حذر ترمب من أن الإغلاق العام في الولايات المتحدة والذي بدأ يتسبب بأزمة اقتصادية يمكن أن “يدمر” البلاد.
وقال ترمب في تصريحات لشبكة فوكس نيوز: “يمكن أن ندمر بلدا إذا أغلقناه على هذا النحو.
وأوضح أنه سيعيد الأسبوع المقبل تقييم تداعيات الإغلاق الذي دعا البعض إلى تنفيذه لـ15 يوما.
واعتبر الرئيس الأمريكي أن “انكماشا كبيرا” يمكن أن يفوق في عدد ضحاياه فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، مبديا أمله باستئناف النشاط الاقتصادي سريعا.
وأضاف “يمكن أن نخسر عددا معينا من الأشخاص بسبب الإنفلونزا. ولكن قد نخسر عددا أكبر إذا أغرقنا البلاد في انكماش كبير”، لافتا إلى إمكان حصول “آلاف عمليات الانتحار”.