الثلاثاء, 8 محرّم 1440 هجريا, الموافق 18 سبتمبر 2018 ميلاديا

بدء اجتماع طارئ لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول الهجوم بالأسلحة الكيميائية من قبل قوات النظام السوري على مدينة دوما

بدأت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ، اليوم ، اجتماعًا طارئًا حول الهجوم المفترض بالأسلحة الكيميائية من قبل قوات النظام السوري على مدينة دوما السورية.
وقال مصدر دبلوماسي في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية إن الاجتماع بدأ للتو في مقر المنظمة في لاهاي بعد وصول المشاركين وبينهم سفيرا روسيا وفرنسا لبحث الهجوم الكيميائي المفترض الذي وقع في 7 أبريل ، وحمل الغرب النظام السوري مسؤوليته.
وبدأ فريق تقصي حقائق أوفدته المنظمة إلى سوريا ، أمس الأحد التحقيق في الهجوم الذي أدى إلى مقتل أربعين شخصاً ، وفق مسعفين وأطباء محليين.
ويعقد الاجتماع على مستوى المجلس التنفيذي لمنظمة حظر الاسلحة الكيميائية الذي يضم 41 عضوا من أصل أعضاء المنظمة الـ192.