الثلاثاء, 10 شوّال 1441 هجريا, الموافق 2 يونيو 2020 ميلاديا

باحثون أردنيون: اكتشاف لفيروس كورونا يختصر الزمن.. وآلية علاج قريباً

باحثون أردنيون: اكتشاف لفيروس كورونا يختصر الزمن.. وآلية علاج قريباً

قالت جمعية المهندسين الوراثيين الأردنية، إنها طوّرت أول شرائح فحص لاكتشاف فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على مستوى المنطقة، مشيرة إلى أن الشرائح تمت تجربتها أمس الثلاثاء في المختبرات المركزية لوزارة الصحية الأردنية وأثبتت نجاحها.

وأوضحت الجمعية – في بيان نشرته أمس على حسابها بموقع «فيس بوك» – أن الاكتشاف الجديد الذي أطلق عليه اسم jo cov19 «يختصر مدة الفحص إلى الربع مع إظهار نتائج دقيقة»، مؤكدة أن الشرائح طورت بـ«أيدي خبراء أردنيين من المهندسين الوراثيين وبكلف بسيطة وبميزات تفوق (الشرائح) العالمية».

وأضافت الجمعية أن «الاكتشاف سيسمح بإجراء ١٠ أضعاف الفحوصات المنجزة في وزارة الصحة حالياً وسيمكّن الوزارة من إنجاز مقترح الجمعية حول المختبر المتنقل الذي سيرافق فرق التقصي الوبائي»، لافتة إلى أنها قد طورت تصميماً للمختبر المتنقل وعلى استعداد لتطبيقه على أرض الواقع ليكون أول مختبر متنقل يستخدم بجائحة كورونا على مستوى العالم.

وأكدت الجمعية أن فريقاً آخر يعمل حالياً على تطوير آلية العلاج من خلال بلازما الدم للأشخاص المتعافيين، وستعلن عن تفاصيله قريباً.