الثلاثاء, 15 محرّم 1440 هجريا, الموافق 25 سبتمبر 2018 ميلاديا

شيخ قبيلة بالحارث الشيخ سلطان بن منصور بن طراد الهزازي

شيخ قبيلة بالحارث الشيخ سلطان بن منصور بن طراد الهزازي

فلاح العتيبي يكتب عن الشيخ سلطان بن منصور بن طراد

حقاً إن الأوطان لتفتخر بالرجال الأوفياء من أبنائها.. أولئك الذين يمثلون طبيعة البلاد النقية وأصالة أهلها، فهم دائما عون الوطن وقت الشدة، ودعاة الخير فيه وأهل المروءة وصانعوها وقت الرخاء.. فهؤلاء هم الذين يجب أن يذكروا فيشكروا من سائر أبناء الوطن..

ولاشك أن الشيخ سلطان بن طراد الهزازي، رئيس مجلس إدارة المكتب الخاص و الوكيل الشرعي لسمو الأمير عبدالعزيز بن سعود بن خالد بن تركي بن عبدالعزيز آل سعود، يضرب بشخصيته الفذة وعصاميته المعهودة المثل في وفائه وكرمه وعطائه الذي لا حدود له.. فهو أحد الرجال المميزين على المستوى الاجتماعي في منطقته، فهو يحرص دائما على عون ذي القربى وأبناء الأعمام وأبناء القبيلة، بل وأبناء هذا الوطن الكريم على وجه العموم.. وهو رجل له إسهاماته المشرفة في كثير من المجالات..

وفي مجلس الأمير خالد بن سعود بن خالد وكيل هيئة الأرصاد وحماية البيئة، جاء ذكر الرجل بالطيب والكرم، ولقد أثنى سمو الأمير على الشيخ سلطان بن طراد بالغ الثناء وثمن مواقفه التي تدل على المروءة والشهامة ومواقفه الوطنية الشجاعة..

ولقد بحثنا عن شخصيته وسيرته فوجدنا أن الجميع يثنون عليه ويثمنون مواقف الشيخ سلطان بن طراد حيث إنه شخصية بارزة تستحق الإشادة التي هو أهل لها..

لذا .. يسعدنا في سطورنا القليلة هذه الحديث عنه عبر صحيفتنا ( المملكة اليوم)؛ لمكانته ودوره الاجتماعي البارز، ولنضرب به المثل الصادق في العفو والسماحة والكرم..

 

ونظراً لأعماله الإنسانية والأعمال الدؤوبة التي يبذلها في جميع أجزاء محافظة الحُرٌث فإن أبناء محافظة الحرث يوجهون له الشكر والعرفان على اجتهاده وأعماله الخيرة التي وصلت إلى قلب كل حارثي.. وأيضاً لاجتهاده وحرصه المستمر ليبقى النماء والازدهار يلامس جنبات محافظة الحُرٌث، فقد قام الشيخ سلطان الهزازي بإعادة فتح مكتب هيئة الإغاثة الإسلامية وافتتاح مكتب الإشراف على حلقات القرآن الكريم. وكل هذه الأعمال تعطي  دلائل واضحة على حبه وشغفه لأبناء المحافظة وحرصه على الوقوف مع الضعفاء والمساكين والأرامل والأيتام.

ولقد أخذ الشيخ الكريم سلطان بن طراد على عاتقه لم شمل قبيلته ( آل الهزازي) بمنطقة جازان وخارجها متنقلا بين مناطق المملكة الحبيبة فتارة يزور أبناء قبيلته في المنطقة الشرقية، وتارة في العاصمة الرياض وأخرى في تبوك الورد وعسير وجميع مناطق المملكة، محتفياً بهم ومكرما للهزاهيز الكرام أبناء الأصالة والبطولات الذين سطرت مواقفهم انصع الصفحات في حب هذا الوطن الغالي، وسطروا بدمائهم أروع البطولات في حد المرجلة فداءا للدين والمليك وثرى الوطن؛ أسوة بجميع أبناء هذا الشعب الأبي. ولقد كانت زيارات هذا الشيخ الكريم الأصيل خير شاهد على حبه لأهله وأبناء قبيلته المجيدة.

وإدراكا من الشيخ سلطان بدور الشباب والواجب نحوهم فقد بادر بإطلاق أكبر دورة لكرة القدم لإخوانه وأبنائه بإسكانات الملك عبدالله بن عبدالعزيز الأربعة بالقطاع الجنوبي بمنطقة جازان والتي تضم 32 فريقا متكفلا بكافة الدعم المادي والمعنوي بحضوره شخصيا افتتاح الدورة ومشاركة هؤلاء الشباب فرحتهم ..

كما أن فضيلة الشيخ بن طراد قدم دعما سخيا للشراكة المجتمعية مع إحدى المؤسسات الخيرية في مجال التوعية بأضرار المخدرات والتي ستتركز أعمالها بمجمعات إسكانات الملك عبدالله بن عبدالعزيز لوالديه.

وتقديرا لدوره البناء فقد طالب أبناء محافظة الحُرٌث رجال الدولة ورجال الأعمال وكل أهل الخير في هذه  المحافظة أو في أي مكان آخر بالوقوف مع الشيخ سلطان بن طراد والأخذ بيده، وتقديم الدعم المعنوي والمادي لمساعدة الفقراء والمحتاجين في محافظة الحُرٌث بمنطقة جازان .

فلله الحمد والمنة، تفيض بلادنا بلاد الحرمين الشريفين، برجال الأعمال المخلصين الذين يضربون بحبهم لأهليهم ووطنهم أروع الأمثلة ليقتدي بهم شباب هذه البلاد المباركة..

دعواتنا إلى الله تعالى للشيخ سلطان بن طراد أن يمد في عمره ويمتعه بالصحة والعافية ويكثر من أمثاله في العطاء والوفاء

.. حفظ الله هذه البلاد المباركة بحفظه ورعايته.. ووفق قادتنا وولاة أمرنا لما فيه خير البلاد والعباد..