الاثنين, 18 ذو الحجة 1440 هجريا, الموافق 19 أغسطس 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

الصحة تعلن توفر ٦٠٠ وظيفة لـ (رجال ونساء) في 3 تخصصات .. والتقديم بعد غد شرطة منطقة جازان تقبض على أحد الشابين اللذين اعتديا على امرأة في حديقة بمحافظة العيدابي تعطل مكيفات «محكمة جدة» يؤجل معاملات المراجعين ‏⁧‫#جامعة_الباحة‬⁩ تعلن مواعيد تسجيل جداول الفصل الدراسي الأول الأتصالات السعودية تعلن عدم الإستمرار في إتفاقيتها مع الهيئة العامة للرياضة لهذه الأسباب تناول الخس بعد الـ 40 طفلة تذبح شقيقتها خوفاً من أبيها سمو ولي العهد يجري اتصالين هاتفيين برئيس المجلس السيادي بالسودان والقيادي بقوى الحرية والتغيير سمو ولي العهد يجري اتصالاً هاتفيًا برئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي نادي الصقور السعودي يعلن عن تنظيم اللقاء السنوي الأول للصقارين ‏وزارة الداخلية تقيم حفل معايدة لمنسوبيها ‏السماح بالسفر لمن هم دون سن 21 عاماً بشرط أن يكونوا من ‏المتزوجين والمبتعثين للدراسة في الخارج.. إضافة للموظفين المشاركين في مهام رسمية بالخارج

الاستثمارات العامة» يتجه للاستثمار في «بتيل للتمور»

الاستثمارات العامة» يتجه للاستثمار في «بتيل للتمور»

في خطوة تمهد الطريق أمام السعودية للتوسع في المبيعات الخارجية للتمور، كشفت مصادر لـ«رويترز» أن صندوق الاستثمارات العامة يجري محادثات مع ملاك «بتيل» لإنتاج التمور الفاخرة بشأن استثمار محتمل في الشركة.

وقالت 5 مصادر مصرفية مطلعة على الصفقة، طلبت عدم نشر أسمائها: «إن ملاك «بتيل» يجرون مباحثات حصرية مع صندوق الاستثمارات العامة».

وأشارت المصادر إلى أنه لا توجد عملية بيع، وأن حجم الاستثمار سيتحدد بناء على تقييم الشركة وأي خطط قد يملكها صندوق الاستثمارات العامة بشأنها.

من جهته، أوضح مصرفي مطلع على المسألة أن «الاستثمار ربما يكون أكثر منطقية من وجهة النظر الزراعية والاقتصادية لصندوق الاستثمارات العامة مقارنة مع بعض استثماراته الأخرى»، في إشارة إلى خبرة الصندوق في الاستثمار بقطاع الأغذية.

وتملك «بتيل» بساتين تمور في الغاط، الواقعة على بعد 250 كيلومترا من العاصمة (الرياض)، ولديها سلسلة من المقاهي والمخابز للأغذية والمشروبات الفاخرة.

ولدى صندوق الاستثمارات العامة إستراتيجية لمساعدة الشركات السعودية على أن تصبح مؤسسات عملاقة محليا وعالميا في القطاعات التي تعمل بها.

وبلغت صادرات المملكة من التمور 140 ألف طن في 2017، بقيمة 700 مليون ريال (187 مليون دولار).