الاثنين, 23 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 11 ديسمبر 2017 ميلاديا

الاتحاد الكويتي يعلِّق طلبات مشجعات «الأزرق» لحضور «خليجي 22» في الرياض

الاتحاد الكويتي يعلِّق طلبات مشجعات «الأزرق» لحضور «خليجي 22» في الرياض
الرياضة - صالح الدوسري

اعترف الاتحاد الكويتي لكرة القدم أمس بأنه تلقى عددا من الطلبات من قبل مشجعات كويتيات لحضور مباريات منتخب بلادهن في بطولة كأس الخليج العربي الثانية والعشرين التي ستقام في العاصمة السعودية الرياض في نوفمبر المقبل.

وقال عضو الاتحاد الكويتي لكرة القدم والمتحدث الرسمي طلال المحطب: تلقينا طلبات من بعض الجماهير الكويتية لحضور العائلات والمشجعات للتظاهرة الخليجية المميزة والمنتظرة في الرياض، ولكننا لم نرفع خطابا إلى الاتحاد السعودي لكرة القدم للسماح بدخول جماهيرنا من العائلات الكويتية إلى استاد الملك فهد الدولي على الرغم من أنه كانت هناك فكرة لدى البعض بالكويت لمخاطبة الإخوة السعوديين لمعرفة إمكانية تحقيق هذا الطلب لرغبة العائلات الكويتية بتشجيع المنتخب الكويتي في البطولة والوقف مع منتخبهم عن قرب كون البطولة تعد هي المفضلة له ويتسيدها بعشرة ألقاب».

وتابع: «كانت فكرة ولم تتعد ذلك لأننا نعرف القوانين في السعودية وذلك بعدم السماح بدخول النساء للملاعب الرياضية ونحترمها، ويهمنا في المقام الأول والأخير نجاح البطولة التي تقام على أرض المملكة الحبيبة وندعم كل ما يعزز هذا النجاح المتوقع بإذن الله في ظل ما تتمتع به المملكة من إمكانيات عالية ومميزة وقادرة من خلالها على إنجاح أي تظاهرة رياضية سواء على المستوى الخليجي والدولي».

وأضاف المتحدث الرسمي للاتحاد الكويتي لكرة القدم: «صحيح أن العائلات الكويتية حضرت مباريات كأس الخليج في جميع دوراتها السابقة التي أقيمت بدول الخليج الأخرى لما لدورات الخليج من مكانة لدى العائلات الكويتية، لكننا كاتحاد كويتي نحترم الخصوصية في المملكة العربية السعودية، ونقدرها ولا يمكن أن نسعى إلى إحراجهم في أي خطوة مهما كانت، ويكفي بأن أقول لك بأن نجاح السعودية هو نجاح الكويت».

وعرج المحطب في حديثه عن ظاهرة التجنيس في المنتخبات الخليجية، وقال «ظاهرة التجنيس ستؤدي الى تدمير بطولة كأس الخليج إن لم تكن قد دمرتها بالفعل لأنها ظاهرة جديدة ودخيلة على البطولة المحببة للخليجيين وأبناء المنطقة حتى من غير الرياضيين التي يرون جمالها الأكبر في ( خليجيتها الخالصة ) في كل شيء، مستدركا: «هذه وجهي نظري الشخصية وقد تحتمل الصواب والخطأ، ولا أود أن يغضب مني أحد».

.. وأكد المتحدث الرسمي للاتحاد السعودي لكرة القدم عدنان المعيبد، بأن اتحاد القدم غير معني بهذا الأمر ولا يملك أي تفاصيل دارت حول هذا الشأن، وقال لـ»الشرق»: كافة هذا النقاط لدى اللجنة المنظمة للبطولة، التي بدورها هي من تملك الحق في الحديث عن جميع التفاصيل فيما يتعلق في البطولة بما فيها دخول العنصر النسائي من المنتخبات الخليجية المشاركة في البطولة.