الجمعة, 19 ربيع الآخر 1442 هجريا, الموافق 4 ديسمبر 2020 ميلاديا

الاتحاد العالمي للكشاف المسلم يقيم ملتقى الكشافة والتسامح البيئي

الاتحاد العالمي للكشاف المسلم يقيم ملتقى الكشافة والتسامح البيئي

عبدالعزيز السيد
أقام الاتحاد العالمي للكشاف المسلم ممثلاَ بلجنة البيئة ملتقى الكشافة والتسامح البيئي الافتراضى عبر تطبيق منصة ZOOM حيث
بدأ الملتقى بآيات بينات من الذكر الحكيم ثم كلمة الأمانة العامة للاتحاد العالمي للكشاف المسلم التي ألقاها سعادة الدكتور زهير حسين غنيم الأمين العام للاتحاد العالمي للكشاف المسلم والتي نقل من خلالها تحيات وشكر معالي الأستاذ الدكتور عبد الله نصيف رئيس الاتحاد العالمي للكشاف المسلم للمشاركين وقدم الدكتور زهير حسين غنيم شكره للمتحدثين وللمشاركين في الملتقى وكذلك شكره للجنتي البيئة والإعلام والتوثيق بالاتحاد العالمي للكشاف المسلم على جهودهما في إقامة هذا الملتقى.
ثم بدأ تقديم أوراق العمل بفضيلة الشيخ الدكتور/ أحمد نافع المورعي عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى، وإمام وخطيب جامع فقيه بمكة المكرمة الذي تناول التسامح البيئي في الأديان والإسلام.
ثم سعادة البروفيسور نهلة محمود قهوجي وكيلة عمادة الجودة والاعتماد الأكاديمي جامعة الملك عبد العزيز التي تحدثت عن الطفل والتسامح، وعن تعزيز دور المدرسة والبيت والمجتمع في خلق روح التسامح لدى الطفل.
وجاءت مداخلة الدكتور رامي بن عادل باشا وكيل تطوير ريادة الأعمال بفرع جامعة أم القرى عن الرحالات الاستكشافية والتسامح: دور الكشافة في تعزيز عمل الرحلات الاستكشافية.
وأعقب ذلك الحديث عن دور الكشاف المسلم في التسامح والرسالة السامية للعمل الكشفي في المجتمع التي قدمها الدكتور هشام عبد الحليم محمود رئيس قسم إدارة الأنشطة الطلابية بجامعة الشارقة.
وجاءت مداخلة الناشط البيئي الأستاذ/ محمد عوض عطية المتخصص في التوعية والإعلام البيئي حول المسؤولية المجتمعية والإعلام والتسامح البيئي.
ثم قدم الناشط البيئي ومدير مختبر الآفات الصحية بمكة المكرمة التابع لأمانة العاصمة المقدسة الأستاذ/ عمار إبراهيم رمضان مداخلته عن الإصحاح البيئي والتسامح.
وجاءت المداخلة الرائعة من الدكتور الفنان عبد الله رشاد نائب رئيس لجنة البيئة بالاتحاد العالمي للكشاف المسلم وكان مسك الختام كلمة رئيس لجنة الإعلام والتوثيق بالاتحاد العالمي للكشاف المسلم الأستاذ علي العلي.
تخلل أوراق العمل تقديم فواصل من القادة والقائدات والأشبال من دول العالم برسائل مصورة عن التسامح البيئي.
أدار دفة الحوار وتولى تقديم الفقرات الدكتور فهد بن عبد الكريم تركستاني رئيس لجنة البيئة بالاتحاد العالمي للكشاف المسلم.