الاثنين, 6 رمضان 1439 هجريا, الموافق 21 مايو 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

حشد من الهندوس يقتل مسلما هنديا اتهموه بذبح بقرة! “هدف”: 2832 منشأة تسجل في برنامج التدريب الصيفي “صيفي”.. والتسجيل إلكترونيا متاح أمام المنشآت نائب أمير منطقة مكة يتسلم هدية مقدمة من الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة أمير مكة يشهد توقيع اتفاقيات لمبادرة تمكين الأسر المنتجة للاستفادة من المقاصف المدرسية “أُسر” شرطة الرياض تضبط “3” أحداث سوريي الجنسية تورطوا في عدة جرائم سرقة امير تبوك يلتقي مدير فرع وزارة العدل بالمنطقة وزارة البيئة تواصل جولاتها التفتيشية على المزارع وأسواق الخضار في الرياض ‬⁩ أمير منطقة ⁧‫حائل‬⁩ يفتتح التبرع بمبلغ مليون ريال لحملة “⁧‫فرج كربتي” فتح بوابة القبول الإلكتروني الموحد للطالبات بجامعات الرياض في 12 شوال أكثر من 3 آلاف زيارة تفتيشية على منافذ بيع الأجهزة الكهربائية “لجنة أخطاء تسجيل الملكية” تصحح 256 شكوى بكتابات العدل نيابة عن سمو ولي العهد رعى نائب أمير المنطقة الشرقية حفل تخريج الدفعة الـ 31 من طلبة كلية الملك فهد البحرية

الإمارات تتقدم بمذكرتي إحاطة إلى رئيسي مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ضد قطر

الإمارات تتقدم بمذكرتي إحاطة إلى رئيسي مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ضد قطر

تقدمت دولة الإمارات العربية المتحدة بمذكرتي إحاطة إلى كل من رئيس مجلس الأمن الدولي ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، وذلك استناداً إلى نصوص ميثاق الأمم المتحدة، إثر ما أقدمت عليه قطر من تعريض حياة المدنيين للخطر، من خلال اعتراض الطائرات المقاتلة القطرية لطائرتين إماراتيتين كانتا تحلقان ضمن المسارات المعتادة في طريقهما إلى مملكة البحرين عبر خطوط طيران معتمدة دولياً، ومستوفيتين لجميع الموافقات والتصاريح اللازمة.
وعدت دولة الإمارات العربية المتحدة وفقاً لما بثته وكالة الأنباء الإماراتية ، اليوم ، هذا السلوك المتهور وغير المسؤول من جانب دولة قطر تصعيداً غير مبرر ومهدداً لسلامة الرحلات الجوية المدنية بما يخالف قواعد القانون الدولي المعمول بها في هذا الشأن، فضلا عن تعريض الأمن والسلم الدوليين في المنطقة للخطر.
وطلبت دولة الإمارات بأن يتم اعتبار هذه الوثيقة من ضمن وثائق كل من مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة.
وفي سياق متصل قامت دولة الإمارات العربية المتحدة بإرسال مذكرتين مماثلتين إلى كل من معالي الأمين العام لجامعة الدول العربية ومعالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية وطلبت توزيع هاتين المذكرتين على أعضاء الجامعة ومجلس التعاون باعتبارهما وثيقتين رسميتين لكل من المنظمتين.