الجمعة, 10 صفر 1440 هجريا, الموافق 19 أكتوبر 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

الهوية بين الكتاب الورقي والإلكتروني .. محاضرة بمعرض كتاب جامعة الملك خالد جامعة الملك خالد توقع اتفاقية تعاون مع جمعية الكوثر الصحية بمنطقة عسير جامعة الملك خالد تختتم فعاليات معرضها الـ 15 للكتاب والمعلومات وفد كلية العلوم الاجتماعية بجامعة الإمام يزور متحف “العلوم والتقنية في الإسلام” بالرياض وفاة معلمة في حادث إنقلاب مركبة أثناء ذهابها لمقر عملها بالنعيرية وكيل إمارة جازان للحقوق يؤدي صلاة الميت على الشهيد القمعي الاتحاد العام للمنتجين العرب يعقد مؤتمراً لإقامة مونديال القاهرة للإعلام العربي 6 نوفمبر القادم السياحة توقع إتفاقية مع جبل عمر لتحسين وتطوير التجربة السياحية في المملكة بالحرمين الشريفين الإعلام كلمة السر في قضية خاشقجي.. الصحف الكبرى ركبت موجة حملة الإخوان وقطر الممنهجة.. والتسريبات المزعومة أداة ضغط تركية على المملكة أمير عسير يلتقي أصحاب الفضيلة والقضاة ومديري الإدارات الحكومية بالمنطقة هيئة الاتصالات تحذر مستخدمي تطبيق “واتساب” من رسائل احتيال تدعي أنها من التطبيق فريق علمي سعودي يقوم بمسح وتوثيق المواقع الأثرية في الهدا والشفا بمحافظة الطائف

الأمم المتحدة: قافلة إغاثة صغيرة تصل الغوطة الشرقية

الأمم المتحدة: قافلة إغاثة صغيرة تصل الغوطة الشرقية
Children walk on rubble of damaged buildings after an airstrike in the besieged town of Douma in eastern Ghouta in Damascus, Syria, February 7, 2018. REUTERS/ Bassam Khabieh TPX IMAGES OF THE DAY

بخمسة قروش وقبل 50 عاماً، كان السعوديون يستخرجون هويتهم الوطنية والتي كانت تسمى في وقتها (التابعية)، وتدرجت حتى وصلت رسوم استخراجها ريالا واحدا.

وفي المهرجان الوطني للتراث والثقافة “الجنادرية 32” عرض جناح المديرية العامة للجوازات مركبة خضراء اللون، يعود عمرها لأكثر من 5 عقود كانت مُخصصة لإصدار الأوراق الرسمية للمواطنين بالقرى والهجر، وتقديم الخدمات المباشرة مثل إصدار الهوية الوطنية (التابعية) وجوازات السفر للمواطنين.

وصُممت المركبة عام 1380هـ الموافق 1961م ليرتادها موظفو قسم التصوير الفني من أجل الطواف بها في البادية والقرى والهجر، لإصدار الآلاف من دفاتر حفائظ النفوس وجوازات السفر.

وكانت التابعية في السابق تتكون من دفتر صغير كتبت فيه المعلومات بخط اليد، تحتوي على الاسم، وسنة ومكان الميلاد، ولون العينين وتسجل إما عسلي أو سوداء واسعة أو ضيقة، كذلك لون الوجه (أبيض، أسمر، حنطي)، وشكل الوجه (مستطيل، مستدير)، وكانت أيضاً تحتوي على خانة مهمة وهي خانة الأوصاف، ووجود علامة فارقة في الوجه حتى إن كثيراً من حفائظ النفوس كانت تحمل بعض المسميات، من خلال هذه الخانة مثل (شجة أعلى الحاجب، كية نار في وسط الجبهة، أحول، عينه اليمنى طافية، وأعور، عينه اليسرى كريمة، حبة خال في الخد، أو أسفل الذقن، برطمة العلوي منشرم من يمين، أذنه مخرومة، خشمه كبير أو صغير أو منفعص أو”سلة سيف”، خشته كبيرة، “دقة جدري”، حنكه مايل، وغيرها من الأوصاف والعلامات الفارقة ، وتحوي “التابعية” أيضاً خانة للحالة الاجتماعية، وأخرى للحالة التعليمة، وكان يسجل بها إما متعلم أو أمي أو يقرأ ويكتب “بسيط”.