الجمعة, 6 ذو الحجة 1439 هجريا, الموافق 17 أغسطس 2018 ميلاديا

أمير القصيم يشهد توقيع مذكرتي تفاهم لبرنامج التوطين مع جمعية “أبناء” ولجنة “تراحم”

أمير القصيم يشهد توقيع مذكرتي تفاهم لبرنامج التوطين مع جمعية “أبناء” ولجنة “تراحم”

شهد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس اللجنة الإشرافية العليا لبرنامج التوطين بالمنطقة ، في مكتبه الإمارة اليوم، بحضور وكيل إمارة منطقة القصيم رئيس اللجنة التنفيذية بالبرنامج الدكتور عبدالرحمن الوزان ، توقيع مذكرتي تفاهم تابعتي لبرنامج التوطين والتنمية الاجتماعية الموجه بالمنطقة ، الأولى مع الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بالمنطقة “أبناء” ، ولجنة رعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم بالمنطقة “تراحم” .  

ووقع مذكرتي التفاهم من جانب برنامج التوطين الموجه وكيل إمارة المنطقة رئيس اللجنة التنفيذية للبرنامج الدكتور عبدالرحمن بن حسين الوزان ، ورئيس لجنة رعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم “تراحم القصيم” سليمان بن ابراهيم العمري ، من جانب لجنة تراحم ، ورئيس مجلس ادارة الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بالقصيم “أبناء” عبدالرحمن بن محمد البليهي .

حيث تهدف الاتفاقية الأولى التي أبرمها برنامج التوطين بالمنطقة مع جمعية “أبناء” إلى المشاركة المجتمعية بين القطاع العام والخيري ولخدمة المجتمع من خلال مايقدمه البرنامج من هذه المذكرة للشباب وخصوصاً فئة الأيتام ذوي الظروف الخاصة لتقديم ، وتنمية وتطوير قدرات المستهدفين لدى الطرف الثاني بالتعاون مع الطرف الأول لتعزيز قدرات الشباب والشابات السعوديين في المنطقة ، وتحديد الفئات المستهدفة وهم الأيتام البالغين المستفيدين من خدمات الجمعية ، وتوجيه المستهدفين المقبولين التي تنطبق عليهم شروط التوظيف ، إلى الجهات المتخصصة وفقا للوظائف التي لديهم وتناسب مؤهلاتهم.

وتهدف الاتفاقية الثانية التابعة لبرنامج التوطين الموجه بالمنطقة التي وقعها مع لجنة تراحم القصيم إلى توفير آليات التعاون بين برنامج التوطين الموجه ولجنة رعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم (تراحم القصيم) ، وتنمية وتطوير قدرات المستهدفين لدى اللجنة لتعزيز قدرات الشباب والشابات السعوديين في المنطقة ، وتحديد الفئات المستهدفة وهم أسرة السجين البالغين المستفيدين من خدمات اللجنة ، وتزويد برنامج التوطين ببيانات