السبت, 29 صفر 1439 هجريا, الموافق 18 نوفمبر 2017 ميلاديا

أمانة #جدة تردم #البحيرة_الحمراء وتطلي جسد “السمكة”

أمانة #جدة تردم #البحيرة_الحمراء وتطلي جسد “السمكة”

تجاوبًا مع ما نشرته «المدينة» تحت عنوان «بحيرة حمراء على كورنيش جدة» باشرت شركة مقاولات متعاقدة مع أمانة جدة صباح أمس الأحد، عمليات ردم بحيرة السمكة (المعروفة مؤخرًا بالبحيرة الحمراء) المطلة على كورنيش أبحر شمال محافظة جدة.

«المدينة» وقفت على العمليات الميدانية لردم البحيرة حيث كشف مصدر ميداني عن أن أمانة جدة تتجه نحو ردم البحيرة وإعادة ترميم مجسم السمكة عبر تنظيف المجسم وإعادة طلائه، حيث طوقت شركة المقاولات العاملة على الموقف بحيرة السمكة بما يزيد عن 900 صبة خرسانية لمنع النزول إلى البحيرة لحين الانتهاء من عمليات الردم وترميم مجسم السمكة تمامًا.

من جانب آخر، تحدث عدد من رواد كورنيش أبحر، حيث قال سالم الأحمد إن البحيرة كانت منذ فترة متلونة بالمياه الحمراء التي حيَّرت المارة ومرتادي الكورنيش، ولم يتم تنظيف البحيرة إلا بعد أن تناولها الإعلام وكان على أمانة جدة أن تهتم أكثر بجوانب الصيانة والتطوير والتحسين وفق عقود الصيانة المليونية. وأضاف: كنا نتمنى أن تبادر الأمانة بملاحظة الوضع ومعالجته لحماية الناس بدلًا من أن تبقى في وضع ردة الفعل لما ينشر.

في حين قال نواف القثامي إن القصور والإهمال حين يصيبان الوجه المشرق من جدة وهو الواجهة السياحية البحرية فمن الطبيعي أن تكون الأماكن والمواقع الأخرى غير السياحية أكثر قصورًا وإهمالًا، مطالبًا أمانة جدة بعدم انتظار تصاعد الرأي العام تجاه خدماتها لتقوم بتحسينها أو تطويرها أو إعادة صيانتها.